الرئيسية / صناعات / استطلاع : دواء الملاريا أفضل علاج لـ فيروس “كورونا“

استطلاع : دواء الملاريا أفضل علاج لـ فيروس “كورونا“

كشف استطلاع طبي دولي أن دواء ”هيدروكسي كلوروكوين“ المستخدم في علاج الملاريا هو أفضل علاج لفيروس كورونا المستجد.

وشمل الاستطلاع حوالي 6200 طبيب من 30 دولة حول العالم، وقررت الأغلبية أنه العلاج الأكثر فعالية للفيروس، بالرغم من تصريحات منظمة الصحة العالمية أنه لا يوجد دليل على منح أي دواء أو الشفاء من الفيروس.

وكان قد تم منح الأطباء في أوروبا والولايات المتحدة والصين رخصة لوصف الدواء لمرضى فيروس كوفيد 19، إلا أن بريطانيا منعت الأطباء من وصف ”هيدروكسي كلوروكين“ حتى إكمال التجارب السريرية.

وأظهر الاستطلاع الأخير، الذي أجرته ”سيرمو“، وهي شبكة تواصل اجتماعي خاصة بالأطباء في الولايات المتحدة و14 دولة أخرى في جميع أنحاء العالم، أن 72% من الأطباء وصفوا الدواء على نطاق واسع لعلاج المرض في إسبانيا.

وقال 53% من الأطباء في إيطاليا إنهم استخدموا الدواء لعلاج الفيروس، وفي الصين تم استخدامه بنسبة 44%.

 وأوضح 13% من أطباء بريطانيا الذين شملهم الاستطلاع، أنهم وصفوا ”كلوروكوين“ لمرضى كورونا، على الأرجح من خلال العيادات الخاصة.

ولم يتم التصويت في الاستطلاع على الأدوية الأخرى التي أثبتت فعاليتها في علاج فيروس كورونا المستجد، إلا أنه تمت ملاحظة أن العلاجات الثلاثة الأكثر شيوعًا التي وصفها الأطباء هي المسكنات بنسبة 56%، و“أزيثروميسين“ بنسبة 41%، ومضاد حيوي يستخدم للعدوى البكتيرية، ودواء ”هيدروكسي كلوروكوين“ بنسبة 33%.

وأظهرت التجارب المبكرة في الصين أن الدواء يمكنه تقليل الآثار الشديدة للفيروس، ويفكر الأطباء في الاستخدام الشامل للأدوية كوسيلة وقائية؛ لإعطائها للأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس ولكن لم تظهر عليهم الأعراض بعد.

وكانت وكالة الدواء الأوروبية، الأربعاء الماضي، قد طلبت عدم استخدام العقارين المضادين للملاريا، الكلوروكين والهيدروكسي كلوروكوين، لعلاج الإصابة بفيروس كورونا المستجد، إلا في تجارب سريرية أو في حالة طوارئ وطنية.

وأشارت إلى أن لكل من العقارين تأثيرا جانبيا خطيرا محتملا، وخصوصًا عند تناوله بجرعات كبيرة أو إعطائه إلى جانب أدوية أخرى.

gold-link

شاهد أيضاً

علماء يكتشفون فائدة طبية جديدة للعسل

تمكن باحثون بريطانيون من تطوير تقنية طبية تحمي من البكتيريا بعد إجراء العمليات الجراحية، من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Skip to content