الرئيسية / الأخبار / هنا القدس / تحذيرات من استغلال “الاحتلال” كورونا لتهويد القدس

تحذيرات من استغلال “الاحتلال” كورونا لتهويد القدس

دعا المحامي الفلسطيني خالد زبارقة، المقدسيين وفلسطيني الداخل المحتل، إلى ضرورة التكاتف والحضور الدائم والرباط في المسجد الأقصى، مع أخذ جميع الإجراءات الوقائية من فيروس “كورونا”.

زبارقة، وهو أحد أعضاء طاقم الدفاع عن الشيخ رائد صلاح، حذر من تطبيق الاحتلال الإسرائيلي سياسات تهويدية بحق المسجد الأقصى ومدينة القدس المحتلة.

وأكد المحامي وجود تخوفات كبيرة من استغلال انتشار فيروس كورونا عالمياً، مجدداً دعوته لعدم ترك المسجد الأقصى للسياسات الإسرائيلية.

واستدعت سلطات الاحتلال، الأحد الماضي، زبارقة للتحقيق معه على خلفية نصرته للمسجد الأقصى المبارك عبر منشوراته على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال زبارقة، عقب انتهاء التحقيق معه في حينه: “يريدون أن يتدخلوا في طريقة تفكيرنا، وفي إيماننا، وفي مواقفنا الدينية والسياسية. سيبقى الأقصى رمز عزتنا ومعنى وجودنا على هذه الأرض. لا تختبرونا. لقد حددنا خياراتنا منذ أمد بعيد”.

ويتعرض المسجد الأقصى لانتهاكات إسرائيلية متكررة واقتحامات يومية من المستوطنين، في مخطط استيطاني لتقسيمه زمانيًّا ومكانيًّا.

gold-link ‘ ع / م “

شاهد أيضاً

الاحتلال يعتقل سبعة مقدسيين ويعتدي بالضرب على أحدهم

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الاثنين، سبعة مواطنين من بلدة الطور في القدس المحتلة، واعتدت …

Skip to content