الاحتلال اقتلع أكثر من مليونين و500 ألف شجرة

اقتلع الاحتلال الإسرائيليّ، أكثر من مليونين و500 ألف شجرة، في الضفة الغربية المحتلة، بينها نحو 800 ألف شجرة زيتون، بحسب ما قال رئيس الحكومة الفلسطينية، محمد اشتية، اليوم الأربعاء.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها خلال مشاركته في قطف الزيتون بمدينة سلفيت، بحضور مسؤولين وعدد من الوزراء والسفراء.

وأضاف اشتية: “إسرائيل اقتلعت منذ عام 1967 إلى يومنا هذا أكثر من مليونين و500 ألف شجرة من أراضي فلسطين، بما يشمل 800 ألف شجرة زيتون”.

وتابع: “هذا يدل على أن إسرائيل تريد أن تقتلع، ليس الإنسان فقط من أرضه وبيته، وتريد أن تقتلع الشجر أيضا”.

وقال اشتية إنّ “الحكومة تضع كل ما تملك وتستطيع، خلف الفلاح الفلسطيني، وخلف صمود أهلنا في سلفيت وفي كل الأراضي الفلسطينية”.

وذكر أن محافظة سلفيت “تتعرض لهجمة استيطانية بشعة”.

وأشار إلى أن مستوطنة “أريئيل”، التي يسكنها نحو 25 ألف إسرائيلي، صادرت أكثر من 20 ألف دونم من أراضي سلفيت.

وذكر اشتية، أنّ “الحكومة ضاعفت موازنة الزراعة بأكثر من 100%”.

وبدأ موسم قطف الزيتون مطلع تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، ويقدر مركز المعلومات الوطني الفلسطيني، عدد أشجار الزيتون في الضفة الغربية وقطاع غزة بنحو 11 مليون شجرة.

عرب ٤٨

شاهد أيضاً

اللجنة التنفيذية تدين توقيع اتفاقية عسكرية وأمنية بين المغرب واسرائيل

أدانت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية توقيع اتفاقية عسكرية وأمنية بين المغرب واسرائيل. وتابعت في …

Skip to content