نادي الأسير: 29 أسيرة ما زلن يقبعن في سجون الاحتلال

قال نادي الأسير الفلسطيني، اليوم الجمعة، أن 29 أسيرة ما زلن يقبعن في معتقل “الدامون” الاحتلالي، من بينهن الطفلتين نفوذ حماد وزمزم القواسمة.

وكانت قوات الاحتلال “الإسرائيلي” قد أفرجت، اليوم، عن الأسيرتين ياسمين جابر من القدس المحتلة، ودينا جرادات من جنين، بعد انتهاء مدة محكوميتهما .

وذكر نادي الأسير، أن الأسيرة جابر أمضت 30 شهرًا، فيما أمضت الأسيرة جرادات أربعة شهور ونصف في سجون الاحتلال.

وأوضح نادي الأسير أن أقدم الأسيرات في سجون الاحتلال، اليوم، هي الأسيرة ميسون موسى المعتقلة منذ عام 2015، ومحكومة بالسّجن لمدة 15 عامًا، في حين أعلى الأحكام صدرت بحق الأسيرتين شروق دويات وشاتيلا عياد، المحكومتين بالسّجن (16) عاما، مشيرا إلى أن غالبية الأسيرات المحكومات بأحكام عالية هن من القدس المحتلة.

وبين أن من بين الأسيرات، الأسيرتان شروق البدن ورغد الفني، المعتقلتان إداريا. كما أن 6 أسيرات اعتقلن وهن جريحات، ومن أصعب الحالات بينهن الأسيرة إسراء جعابيص التي تعاني من تشوهات حادة بعد تعرضها لحروق خطيرة أصابت 60% من جسدها، جرّاء إطلاق جنود الاحتلال النار على مركبتها عام 2015، والذي تسبب بانفجار إسطوانة غاز داخل مركبتها.

ولفت نادي الأسير إلى أن من بين الأسيرات 6 أمهات.

وكالة شهاب

شاهد أيضاً

استنكار فلسطيني لجريمة إعدام الاحتلال مواطنا في حوارة

أدانت جهات فلسطينية رسمية، جريمة الإعدام الميداني التي تعرض لها الشهيد حمدي مفلح (22 عامًا) …

Skip to content